ملك روحى 11559
دعوة للانضمام لاسرتنا
اهلا وسهلا ايها الزائر-----
يسرنا ويسعدنا انضمامكم
الى اسرة منتدى ملك روحى ----
اهلا وسهلا بكم فى المنتدى
الادارة


منتديات اسلامية ---- منتديات عامة--- منتديات ادبية ---منتدى الاسرة -- منتديات ترفيهيه --منتدى رياضى
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلاليوميةدخول

 

 

  

 

 


شاطر | 
 

  كيفية رد المصلي السلام وهو ساجد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alili slimane
ملك مميز


عدد المساهمات : 106
تاريخ التسجيل : 20/08/2011

مُساهمةموضوع: كيفية رد المصلي السلام وهو ساجد   الجمعة 07 أكتوبر 2011, 5:00 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


إِنَّ
الحَمدَ لِلَّهِ نَحمَدُهُ وَنَستَعِينُهُ وَنَستَغفِرُهُ، وَنَعُوذُ
بِاللَّهِ مِن شُرُورِ أَنفُسِنَا وَمِن سَيِّئَاتِ أَعمَالِنَا، مَن
يَهدِهِ اللَّهُ فَلَا مُضِلَّ لَهُ، وَمَن يُضلِل فَلَا هَادِيَ لَهُ،
وَأَشهَدُ أَن لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، وَحدَهُ لَا
شَرِيكَ لَهُ، وَأَشهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبدُهُ وَرَسُولُهُ.
أَمَّا
بَعدُ: فَإِنَّ خَيرَ الكَلَامِ كَلَامُ اللَّهِ، وَخَيرَ الهَديِ هَديُ
مُحَمَّدٍ صلى الله عليه و سلم، وَشَرَّ الأُمُورِ مُحدَثَاتُهَا؛ وَكُلَّ
مُحدَثَةٍ بِدعَةٌ، وَكُلَّ بِدعَةٍ ضَلَالَةٌ، وَكُلَّ ضَلَالَةٍ فِي
النَّارِ و بعد :

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

حياكم الله مشرفـي و أعضاء و رواد المنتدى الطيب
~ كيفية رد المصلي السلام وهو ساجد لفضيلة الشيخ محمد علي فركوس حفظه الله ~


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

السـؤال:
كيف يكون الردُّ على مَن ألقى السلام أثناء الصلاة في حالة السجود وإذا كان لا يمكن الردُّ عليه فهل على السائل أن [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] يلقي السلام؟
الجـواب:
الحمدُ
لله ربِّ العالمين، والصلاةُ والسلامُ على مَنْ أرسله اللهُ رحمةً
للعالمين، وعلى آله وصَحْبِهِ وإخوانِه إلى يوم الدِّين، أمّا بعد:

فردُّ
السلامِ في الصلاة على من سَلَّم على المُصلِّي واجبٌ؛ لأنَّ الردَّ
بالقول واجبٌ على الكفاية ما لم يتعيَّن، ولَمَّا تعذَّر الردُّ بالقول في
الصلاة لقوله صَلَّى اللهُ عليه وآله وسَلَّم: «إِنَّ اللهَ يُحْدِثُ مِنْ
أَمْرِهِ مَا يَشَاءُ، وَإِنَّ اللهَ جَلَّ وَعَزَّ قَدْ أَحْدَثَ مِنْ
أَمْرِهِ أَنْ لاَ تَكَلَّمُوا فِي الصَّلاَةِ»
(١-
أخرجه أبو داود في «سننه» كتاب الصلاة، باب رد السلام في الصلاة: (924)،
وأحمد في «مسنده»: (4403)، من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه.
والحديث صححه أحمد شاكر في «تحقيقه لمسند أحمد»: (6/91)، والألباني في
«صحيح الجامع»: (1892). قال ابن حجر في «فتح الباري» (13/498): «أصل هذه
القصة في الصحيحين من رواية علقمة عن ابن مسعود لكن قال فيها إن في الصلاة
لشغلا»
)
،
فإنه يبقى الردُّ بأيِّ ممكنٍ، وقد أمكن الإشارةُ بيده أو برأسه أو
بأُصبُعه، وقد جعله الشارع ردًّا وسمَّاه الصحابة ردًّا، وهذا القول هو
أقرب الأقوال للدليل، فقد ثبت عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال:
«خَرَجَ
رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ إِلَى قُبَاءَ
يُصَلِّي فِيهِ، قَالَ: فَجَاءَتْهُ الأَنْصَارُ فَسَلَّمُوا عَلَيْهِ
وَهُوَ يُصَلِّي، قَالَ: فَقُلْتُ لِبِلاَلٍ: كَيْفَ رَأَيْتَ رَسُولَ
اللهِ
صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ
يَرُدُّ عَلَيْهِمْ حِينَ كَانُوا يُسَلِّمُونَ عَلَيْهِ وَهُوَ يُصَلِّي؟
قَالَ: يَقُولُ، هَكَذَا، وَبَسَطَ كَفَّهُ، وَبَسَطَ جَعْفَرُ بْنُ
عَوْنٍ كَفَّهُ، وَجَعَلَ بَطْنَهُ أَسْفَلَ، وَجَعَلَ ظَهْرَهُ إِلَى
فَوْقٍ»
(٢-
أخرجه أبو داود كتاب «سننه» كتاب الصلاة، باب ردّ السلام في الصلاة:
(927)، والبزار في «مسنده»: (4/194)، من حديث ابن عمر رضي الله عنهما.
والحديث صححه النووي في «الخلاصة»: (1/508)، والألباني في: «السلسلة
الصحيحة»: (185)
)
، وعن صهيب رضي الله عنه أنه قال: «مَرَرْتُ بِرَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ -وَهُوَ يُصَلِّي- فَسَلَّمْتُ عَلَيْهِ فَرَدَّ إِشَارَةً، قَالَ: وَلاَ أَعْلَمُهُ إِلاَّ قَالَ: إِشَارَةً [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]»(٣-
أخرجه أبو داود في «سننه» كتاب الصلاة، باب ردّ السلام في الصلاة: (925)،
والترمذي في «سننه» كتاب مواقيت الصلاة، باب ما جاء في الإشارة في الصلاة:
(367)، والنسائي في «سننه» كتاب السهو، باب ردّ السلام بالإشارة في الصلاة:
(1186)، وأحمد في «مسنده»: (18951)، من حديث صهيب رضي الله عنه، والحديث
صحّحه الألباني في «صحيح أبي داود»: (925)
)
، وفي حديث ابن مسعود رضي الله عنه: «أَنَّهُ سَلّمَ عَلَيْهِ وَهُوَ يُصَلِّي فَأَوْمَأَ لَهُ بِرَأْسِهِ»([ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]).

ومن
مجمل هذه الأحاديث فيمكن الردُّ على من ألقى السلام أثناءَ الصلاة وفي
حالة السجود بالممكِن من الإشارة فإن لم يستطع بيده فبأُصبُعه، فإن لم يقدر
فيؤَّخر ردَّ السلامِ بعد الرفع من السجود، ويكفيه غيرُه إن ردَّ السلامَ
عليه سواء بالقول لمن كان خارج الصلاة أو بالإشارة إن كان داخلها.

وأمّا حديث: «مَنْ أَشَارَ فِي صَلاَتِهِ إِشَارَةً تُفْهَمُ عَنْهُ، فَلَيُعِدْ صَلاَتَهُ»(٥-
أخرجه أبو داود في «سننه» كتاب الصلاة، باب الإشارة في الصلاة: (944)،
والدارقطني في «سننه»: (2/83)، من حديث أبي هريرة رضي الله عنه. جاء في
«نصب الراية» للزيلعي: (2/90): «قال إسحاق بن إبراهيم بن هانئ : سئل أحمد
عن حديث من أشار في صلاته إشارة تفهم عنه فليعد الصلاة ؟ فقال : لا يثبت
إسناده ليس بشيء»، وقال أبو داود في «سننه» (1/312): «هذا الحديث وهم»،
وضعف الحديثَ كذلك: النووي في «الخلاصة»: (1/511)، والألباني في «السلسلة
الضعيفة»: (1104)
)
فهو حديث باطلٌ؛ لأنه مِن رواية أبي غطفان عن أبي هريرة وهو رجل مجهول.

والعلمُ
عند اللهِ تعالى، وآخرُ دعوانا أنِ الحمدُ للهِ ربِّ العالمين، وصَلَّى
اللهُ على نبيِّنا محمَّدٍ وعلى آله وصحبه وإخوانِه إلى يوم الدِّين،
وسَلَّم تسليمًا.


الجزائر في: 26 ربيع الثاني 1429ﻫ
الموافق 03 ماي 2008م





١- أخرجه
أبو داود في «سننه» كتاب الصلاة، باب رد السلام في الصلاة: (924)، وأحمد
في «مسنده»: (4403)، من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه. والحديث صححه
أحمد شاكر في «تحقيقه لمسند أحمد»: (6/91)، والألباني في «صحيح الجامع»: (
1892).
قال ابن حجر في «فتح الباري» (13/498): «أصل هذه القصة في الصحيحين من
رواية علقمة عن ابن مسعود لكن قال فيها إن في الصلاة لشغلا».



٢- أخرجه
أبو داود كتاب «سننه» كتاب الصلاة، باب ردّ السلام في الصلاة: (927)،
والبزار في «مسنده»: (4/194)، من حديث ابن عمر رضي الله عنهما. والحديث
صححه النووي في «الخلاصة»: (1/508)، والألباني في: «السلسلة الصحيحة»:
(185).



٣-
أخرجه أبو داود في «سننه» كتاب الصلاة، باب ردّ السلام في الصلاة: (925)،
والترمذي في «سننه» كتاب مواقيت الصلاة، باب ما جاء في الإشارة في الصلاة:
(367)، والنسائي في «سننه» كتاب السهو، باب ردّ السلام بالإشارة في الصلاة:
(1186)، وأحمد في «مسنده»: (18951)، من حديث صهيب رضي الله عنه، والحديث
صحّحه الألباني في «صحيح أبي داود»: (925).



٤- أخرجه البيهقي في «السنن الكبرى»: (3222)، من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه.


٥-
أخرجه أبو داود في «سننه» كتاب الصلاة، باب الإشارة في الصلاة: (944)،
والدارقطني في «سننه»: (2/83)، من حديث أبي هريرة رضي الله عنه. جاء في
«نصب الراية» للزيلعي: (2/90): «قال إسحاق بن إبراهيم بن هانئ : سئل أحمد
عن حديث من أشار في صلاته إشارة تفهم عنه فليعد الصلاة ؟ فقال : لا يثبت
إسناده ليس بشيء»، وقال أبو داود في «سننه» (1/312): «هذا الحديث وهم»،
وضعف الحديثَ كذلك: النووي في «الخلاصة»: (1/511)، والألباني في «السلسلة
الضعيفة»: (1104).








المصدر: موقع الشيخ محمد علي فركوس حفظه الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هابى81
ملك مميز


عدد المساهمات : 100
تاريخ التسجيل : 16/08/2011

مُساهمةموضوع: رد: كيفية رد المصلي السلام وهو ساجد   الثلاثاء 11 أكتوبر 2011, 2:26 am

شكرا لك
على الموضوع الجميل و المفيذ

جزاك الله الف خير على كل ما
تقدمه لهذا المنتدى

ننتظر ابداعاتك الجميلة والرائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمدصبرى
مؤسس الموقع
مؤسس الموقع
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1019
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
الموقع : ملك روحى11559
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : مدير الموقع

مُساهمةموضوع: رد: كيفية رد المصلي السلام وهو ساجد   السبت 22 يونيو 2013, 1:54 am


_________________
كن فى الحياة كعابر سبيل واترك وراءك كل اثر جميل فما نحن الي ضيوف وما على الضيف الا الرحيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://malkrwhe.mam9.com
 
كيفية رد المصلي السلام وهو ساجد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملك روحى 11559 :: المنتديات الاسلامية 1 :: المنتدى الاسلامى ( الموضوعات الاسلامية العامة )-
انتقل الى: